الــــــــدعــــــــ للأســـــــــــــــــــــــلام ـــــــوة

بسم الله الرحمن الرحيم

اهلا و سهلا بحضرتك فى منتدى الدعوه للأسلام

يرجى تسجيل الدخول اذا كنت عضو فى منتدى الدعوه للأسلام
او
يرجى التسجيل ان لم تكن عضو و تريد الانضمام الى أسرة منتدى الدعوه للأسلام
شكرا
ادارة المنتدى

الــــــــدعــــــــ للأســـــــــــــــــــــــلام ـــــــوة

المواضيع الأخيرة

» أخوانى واخواتى
الثلاثاء أبريل 28, 2009 8:45 am من طرف أيسه

» حكمة اليوم
الإثنين أبريل 27, 2009 2:42 pm من طرف amr.elsweedy

» مرحبا شريف
السبت أبريل 25, 2009 11:55 am من طرف روضة

» فا علم أنه لآ إله إلا الله
الجمعة أبريل 24, 2009 5:12 pm من طرف أم سلوان

» احذروا أخواتى من هذة الكلمات............
الجمعة أبريل 24, 2009 11:43 am من طرف رجاء الصالحين

» مواقع للفائدة
الجمعة أبريل 24, 2009 11:22 am من طرف رجاء الصالحين

» فلينظر الأنسان مم خلق
الجمعة أبريل 24, 2009 8:41 am من طرف nouralimen

» طبق كل بيت مسلم
الجمعة أبريل 24, 2009 8:01 am من طرف nouralimen

» قصة الأكياس والوزراء الثلاثة
الجمعة أبريل 24, 2009 7:50 am من طرف nouralimen

التبادل الاعلاني


    نصيحة اللشيخ الألباني : بحسن الخلق

    شاطر
    avatar
    أم سلوان
    مشـــــــ عــــام ــــــــرف
    مشـــــــ عــــام ــــــــرف

    انثى
    عدد الرسائل : 279
    الموقع : جمهورية مصر العربية
    المزاج : القراءة والاشغال اليدوية
    نقاط : 150
    تاريخ التسجيل : 22/01/2009

    نصيحة اللشيخ الألباني : بحسن الخلق

    مُساهمة من طرف أم سلوان في الخميس فبراير 19, 2009 10:24 am

    قال الشيخ الألباني – رحمه الله – عن حديث ( لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه من الخير ) :

    إن هذا الحديث شامل لكل أسباب الخير , ولا يكون المؤمن كامل الإيمان إلا إذا طبع نفسه بأن يحب بإخوانه المسلمين جميعا ما يحب لنفسه من الخير , وإذا نحن وضعنا أمام أعيينا هذا التوجيه النبوي الكريم حينئذ كان ذلك من أقوى الأسباب لأن تصلح نفوسنا , وأن تطيب أخلاقنا , ويتكامل عمل بعضنا مع بعض , على ضوء من هذه المودة والمحبة الخالصة لوجه الله – تبارك وتعالى - , فأساس الإيمان الكامل كما يبدو من هذا الحديث هو حسن الخلق , لأن المسلم حينما – كما قلت آنفا - يلتزم أن يعامل إخوانه المسلمين بما يحب لنفسه من الخير , لا شك أنه سيكون على درجة عالية جدا من حسن الخلق , وحسن الخلق جمع خيري الدنيا والآخرة , كما جاء في الحديث الصحيح عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال ( إن الرجل الحسن الخلق ليدرك درجة قائم الليل صائم النهار ) قد يكون هو مقصرا في عبادته لله – عز وجل – وتنفله في بعض الطاعات , إما للظروف التي تحيط به , أو لكسل ينتابه في نفسه , أو لأي سبب من الأسباب الكثيرة , لكنه هو في تعامله مع إخوانه المسلمين حسن الخلق , وكأنه قام الليل وصام النهار , بمجرد إحسانه لخلقه , وذلك يستلزم أن يحسن معاملته لإخوانه , ( إن الرجل ليدرك بحسن خلقه درجة قائم الليل صائم النهار ) كذلك جاء حديث ( حسن الخلق وحسن الجوار يعمران الديار ويطيلان في الأعمار )
    وحينئذ ليكون المسلم عند توجيهات هذه الأحاديث الصحيحة فعليه أن يراقب نفسه في معاملته لإخوانه في كل جوانب الحياة , وهذا بطبيعة الحال يستلزم ألا يقول في أخيه كلمة إذا بلغته أحزنته وأساءت إليه , فأنتم جميعا تعلمون تحريم الغيبة وتحريم النميمة وتحريم إزعاج المسلم والإضرار به ونحو ذلك , لكن الواقع المؤسف أن كثيرا من المسلمين حتى منا نحن - السلفيين – الذين خصهم الله عز وجل بشيء من الفقه الصحيح الذي غاب عن أكثر المسلمين , لكنهم مع الأسف نسوا القسم الآخر مما كان عليهم أن يقوموا به , ألا وهو حسن التعامل بعضهم مع بعض , المسلم مع المسلم , لذلك فأنا لست بحاجة لأن أذكركم بتحريم الغيبة والنميمة و محاولة الإساءة إلى الناس , لأن هذه أشياء معروفة لديكم , لكني أذكركم – والذكرى تنفع المؤمنين – بوجوب مراعاتنا لهذه الأحكام الشرعية عمليّا وألا ننحرف عنها خلقيّا , لنستحق تلك المراتب والمنازل العالية التي أشار إليها نبينا - صلوات الله وسلامه عليه - من مثل قوله في الحديث الأخير( حسن الخلق وحسن الجوار يعمران الديار ويطيلان في الأعمار ) .
    avatar
    روضة
    عضـــــــ ممــــــــيزــــــــــو
    عضـــــــ ممــــــــيزــــــــــو

    انثى
    عدد الرسائل : 273
    نقاط : 186
    تاريخ التسجيل : 07/02/2009

    رد: نصيحة اللشيخ الألباني : بحسن الخلق

    مُساهمة من طرف روضة في الجمعة أبريل 03, 2009 11:23 am

     

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء فبراير 21, 2018 2:02 pm